«سلة الشارقة» تحسم بقاء المدرب عبدالحميد إبراهيم لموسم آخر

0 25

دبي: حسن الخميس

جددت شركة الألعاب الرياضية في نادي الشارقة ارتباطها مع المدرب المواطن عبد الحميد إبراهيم «حميدو» لموسم آخر من أجل مواصلة مشوار إنجازاته مع النادي في كرة السلة خاصة بعد قيادته الفريق الأول للفوز ببطولة كأس الأندية الخليجية قبل شهرين التي حسمها الفريق بجدارة ودون أي خسارة على حساب مضيفه المنامة البحريني أقوى فرق السلة على المستويين الخليجي والعربي.

كما جددت الإدارة ثقتها في عبد الحميد إبراهيم في إطار سعيها لخلق مزيد من الاستقرار الفني في الفريق الأول لجميع أعضاء الجهاز الفني لكافة فرق المراحل السنية، وأضافت لهم المدرب علي غانم ليتولى مهمة تدريب فريق الناشئين.

وأكد علي الأميري عضو مجلس إدارة شركة الألعاب في نادي الشارقة المشرف العام على كرة السلة أن الإدارة وكافة المسؤولين على اللعبة جددوا الثقة في جميع أعضاء الفريق الأول، لذلك يسعى النادي للتمسك بهم جميعاً لخوض غمار الموسم المقبل.

وأضاف: النادي بدأ التفاوض أيضاً مع كل من اللاعبين المحترفين تايلر وهاريس اللذين مثلا النادي الموسم الماضي، من أجل الاستمرار في صفوف الفريق لموسم آخر، معرباً عن آماله في أن يبقى اللاعبان في صفوف الفريق لإكمال مشوارهما خاصة أنهما تأقلما مع زملائهما أعضاء الفريق ومع أسلوب ونهج الإدارة الفنية بقيادة عبد الحميد إبراهيم.

وعن اللاعبين الذين تجاوزت أعمارهم 30 عاماً ويحق لهم الرحيل عن الفريق الموسم المقبل إذا ما رغبوا في ذلك قال علي الأميري: «هناك عدد من اللاعبين تعدت أعمارهم 30 عاماً هم جاسم محمد ويونس خميس وخميس عيسى وعبد العزيز مراد وحمد غابش، وجميعهم يحق له الانتقال، إلا أن الإدارة تتمسك بهم جميعاً وهم أيضاً يتمسكون بالبقاء في النادي واللعب ضمن صفوف السلة الشرقاوية ليس لموسم واحد بل لعدة مواسم».

وأشار إلى أن إدارة اللعبة وبالتعاون مع الجهاز الفني تسعى للاستفادة من حق انتقال اللاعبين بضم لاعبين مواطنين جدد من أصحاب الخبرة الذين سينتقلون من أنديتهم بمجرد إعلان الاتحاد فتح باب التسجيل لهؤلاء اللاعبين. وقال الأميري إن الفريق حالياً في فترة راحة ونقاهة بعد الموسم الأخير الحافل الذي اختتمه «الملك» بالتتويج بلقب البطولة الخليجية، على أن يتم تجميعه في منتصف يوليو المقبل لبدء مرحلة التحضير للموسم المقبل الذي يخوضه الملك الشرقاوي بطموحات وآمال كبيرة أهمها المنافسة على كل الألقاب.


Original Article

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.